كتبت: مارينا رأفت الصوصي

أحرز الدراويش أولي أهدافهم اليوم علي أراضي ستاد برج العرب في مرمي شباب قسنطينة الجزائري ثم يدرك الضيف هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع نتيجة كرة سددها الإسماعيلي في مرماه.

أحرز شيلونجو، مهاجم نادي الإسماعيلي، هدفًا في مرمي القسنطينة الجزائري نتيجة خطأ في محور الدفاع في الدقيقة 69 فمرت بين يدي الحارس لتهز شباكه. وفي الدقيقة الأخيرة من اللقاء لدغ عماد حمدي، لاعب الدراويش، فريقه بهدف التعادل الذي سجله بالخطأ في مرماه.

لعب سوء أرضية الملعب دور الجندي المجهول في إصابة كل من محمود متولي، مدافع الإسماعيلي، في الدقيقة 66 و بيسيني ، مهاجم القسنطينة، في الدقيقة 71.

وبذلك يكون قد حصل الإسماعيلي علي أول نقطة في دوري أبطال إفريقيا ، وسجل نظيره الجزائري نقطته السابعة ضمن منافسات الجولة الثالثة بدور المجموعات.

ويذكر أن هذا اللقاء قد تم إيقافه من قبل نتيجة لشغب الجماهير وجاء علي إثره قرار استقصاء الدراويش من البطولة من قِبَل الكاف ، ثم تراجع الكاف عن قراره ليعاقب الإسماعيلي باللعب دون حضور جماهيري.

اترك تعليقاً