كتب : إيهاب إبراهيم 

قبل قليل ودع حامل اللقب البطولة علي يد نيجيريا بعد أن فاز بنتيجة 3/2 في مبارة دور ال 16 من بطولة الكان الإفريقي .

وصاحبه المنتخب المصري بهزيمة مستحقة بهدف دون رد .

اداء لم يكن افضل منذ انطلاق البطولة بل اختيارات لم تكن الافضل وهناك مجاملات في اختيار اللاعبين المشاركين في هذه البطولة 

جيرى يتحمل مسؤولية الأداء بعد أن أختار لاعبين لم يكن لهم الحق في تمثيل المنتخب ابد .

خروج النني صدمه هزت أركان الجمهور عندما رفع الحكم الرابع شارة التبديل واعلنت خروج لاعب بحجم محمد النني ونزول وليد سليمان ، اختيار وليد سليمان لم يكن صائب عندما اختار وليد سليمان وترك مهاجم مثل كهربا أو رمضان صبحي أو عبدالله جمعه .

هدف جنوب افريقيا بسبب عدم الانضباط في تنظيم خط الدفاع ،طارق حامد كان يحتاج الي مساندة دفاعية تتمثل في نبيل عماد دونجا، لا وليد سليمان .

ما الذى قدمه وليد سليمان للمنتخب في جميع المشاركات السابقة .

عبدالله السعيد لم يكن موفق منذ بداية البطولة وطالب الجميع استبعاده من المشاركه كا أساسي لحين استعادة لياقته البدنية كاملا .

اختيار اطرف الملعب لم تكن الافضل ، وكان لابد من انضمام اللاعبين الاكثر جهدا والأكبر عطاء طول المباراة .

خروج المنتخب من الباب الضيق من يتحمل النتيجة ، أجيرى أشار إلى الجمهور بإشارة تعني الكثير منها انا احبكم أو انا سوف أودع البطولة إشارة أربكت كل المشاهدين للمبارة .

المنتخب لم يكن إيجابي فى الاختيار الا محمد الشناوي حينما أنقذ 16 كرة خطيرة وهذا يعني أنه كان الأفضل في الإختيار ، كما حافظ علي شباكة نظيفة في دور المجموعات بالكامل .

فهل ظلم أجيرى مع المنتخب ام يستحق العقاب اللاعبين ام الجهاز الفني أختار الجميع في الوقوف علي من الجاني ومن المجني عليه .

بطولة هي الاسوء تنظيما طول الخمس بطولات التي نظمتها مصر .





اترك تعليقاً